اليمن ارض الجنتين ارض الخيرات والبركات

  • د. محمد الضوراني
  • نشر بتاريخ:24-10-2020
  • قراءات: 638


د. محمد الضوراني
مسؤل العلاقات العامة لنقابة الاطباء البيطريين اليمنيين


أرض اليمن منذ التاريخ تعتبر أرض زراعية من كل انواع الزراعة ومنها  الحبوب بمختلف انواعهاء و باأختلاف المناخات والشعب اليمني  سابقآ  وحتى السبعينات كان  الاكتفاء الذاتي ما يقارب من ٧٠ % من الحبوب عندما كان الشعب اليمني معتمد الاعتماد الكامل على الزراعة وما تعطي من بركات الارض وبركات السماء من محصول من الزراعة  وتربية الثروة الحيوانية بعيد عن ما ياتينا من منتجات وكماليات أثرت على الجانب الزراعي  والثروة الحيوانية والاهتمام بهذاء الجانب  اصبح من الضروريات وما اثر على هذاء الجانب سياسات الانظمة السابقة العميله للغرب وتتبع سياساتهم لاحضاع الشعوب للبنك الدولي والديون وانعدام الوعي في الجانب التجاري من  عند  التاجر اليمني الذي  لابد ان يتم تعزيز جانب الوعي في كل التجار اليمنيين والتسهيل لهم في هذا الجانب لتعزيز  الاكتفاء الذاتي وخدمة وطنة واستغلال امواله فيما يخدم البلاد ويخدم الجانب الزراعي ومن خلال الزراعة التعاقدية  وكذلك المزارعين عندما يعتمد الاعتماد الكامل على زراعة القات ويترك زراعة الحبوب ويقوم بشراء ما يحتاج من التاجر وبالتالي اصبح اعتماد المزارعين على المنتج الخارجي وهذة مشكله لابد من تعزيز الوعي المجتمعي وان نربط وعيهم بالله وتوجيهات الله لان الله امر عبادة المؤمنين با الاعداد في كل المجالات لان العدو يراهن على الوعي واذا تغير الوعي  للافضل سوف يحقق الكثير للبلاد لذلك موضوع الزراعة والثروة الحيوان يتطلب من الجميع استشعار المسؤلية امام الله وان واجبنا امام الله الاعداد والاستعداد في كل النواحي وان يتشارك الجميع التأجر يتحمل مسؤلية والمزارع يحمل الوعي والبصيرة ويزرع ويستعين بالله  والدولة ممثله بالجهات المختصة تقوم بدورها في تنظيم وترتيب هذا الجانب ومساعدة المزارع بكل الامكانيات وتنظيم الزراعة  حسب المناطق وحسب الاحتياج والموسم وايجاد الية مناسبة مع التجار لتسويق المنتج اليمني من الحبوب واي منتجات زراعية اخرى والتخفيف من شراء الكماليات من المنتجات ونركز على الاكتفاء ولو بالتدريج من المنتجات الزراعية الاساسية واهمها الحبوب وتشجيع المنتج اليمني ورفع الوعي المجتمعي  وللمستهلك عبر المساجد والاجتماعات واللقائات وعبر العقال والمشايخ وغيرهم وعبر المنشورات الكل يعمل ويحشد في هذا الجانب المهم على الجميع ان يعمل  كخلية نحل كل شخص في مجاله ولذلك عندما السيد عبد الملك حفظة الله اعطاء الاهتمام الكامل بهذا الجانب وكذلك الرئيس المشاط هم يعلمون كل العلم باأهمية هذا الجانب لكل اليمنيين بدون استثناء أهميته في تأمين الغذاء للمواطن اليمني ومنتج محلي صحي وان اليمن ارض خصبة ومنتجاتها الزراعية ذات قيمة غذائية للجميع  لذلك تكثيف الاجتماعات والندوات وتشكيل اللجان والمتابعة للاعمال بصورة دائمه ومدى تحقيق النجاح في كل عمل ينفذ
اليمن ارض خير وارض عطاء وارض الجنتين بسواعد ابنائهاء الشرفاء الاحرار بعد التوكل على الله والاستعانة بالله والاستقامة على الايمان والتقوى والتحرك في سبيله بصدق النواياء وتحرك عملي بأذن الله وتوفيقة سوف يتحقق لليمن واليمنيين العزة والكرامه في كل الجوانب بسواعد ابنائه الشرفاء الاحرار
------------------