نائب وزير الزراعة يتفقد مزارع مؤسسة إكثار البذور في الحديدة

  • متابعات سوق اليمن الزراعي البيطري
  • نشر بتاريخ:20-12-2020
  • قراءات: 480




تفقد نائب وزير الزراعة والري الدكتور رضوان الرباعي ومعه مدير المؤسسة العامة لإكثار البذور المحسنة المهندس عبدالله الوادعي مزارع المؤسسة بمحافظة الحديدة.

وخلال الزيارة حث نائب الوزير على التوسع في زراعة الحبوب كمحصول غذائي ذا أولوية يعتمد عليه الشعب اليمني ويساهم في تعزيز الأمن الغذائي خاصة في ظل التحديات القائمة جراء العدوان والحصار.

وأشاد بدور المزارعين في توفير الاحتياجات الغذائية وترجمة توجهات الدولة للتوسع في زراعة الحبوب والقمح للإسهام في تقليص الفجوة الغذائية وتحقيق الاكتفاء الذاتي.

وثمن نائب الوزير جهود مؤسسة إكثار البذور في توسيع الرقعة الزراعية وتوفير البذور المحسنة من مختلف المحاصيل الزراعية والتخفيف من الاستيراد والحفاظ على سلامة وجودة التربة من أي مدخلات غير نافعة خاصة في ظل الحرب الاقتصادية.  

وأكد اهتمام وزارة الزراعة بتحسين البذور وتوفير الأصناف ذات الإنتاجية العالية باعتبارها الوسيلة الرئيسية في زيادة الإنتاج الزراعي .. داعياً المزارعين إلى التوجه نحو استخدام البذور المحسنة لما لها من أهمية في مضاعفة الإنتاج وبجودة عالية .

بدوره أشار الوادعي إلى أن المؤسسة عملت على توسعة الإنتاج خلال الموسم الحالي بزراعة المساحات التابعة لها .

ولفت إلى الدور الذي تلعبه المؤسسة في توفير إحتياجات المزارعين من البذور المحسنة، وإكثار العديد من الأصناف الاستراتيجية ذات الأولوية ممثلة في القمح والقطن وفول الصويا والذره الشامية لتحقيق الاكتفاء الذاتي من هذه البذور.

وأكد مدير المؤسسة ارتفاع إنتاجية القطن والذي يعد محصولاً أساسياً لأبناء تهامة من خمسة إلى تسعة أطنان، وسيتم توزيعه على المزارعين عبر المؤسسة العامة للخدمة الزراعية.

وذكر أن المؤسسة بدأت زراعة محاصيل جديدة من البقوليات والخضروات وعملت على التوسع في إنتاج الذرة، حيث زرعت 203 هكتارات من الذرة منها  80 هكتار ذرة حمراء و123 هكتار ذرة بيضاء.

من جانبه أشاد ممثل المؤسسة العامة للخدمات الزراعية ناجي علي بجهود المؤسسة العامة لإكثار البذور مثمناً التعاون بين المؤسستين في سبيل تيسير وتقديم البذور المحسنة للمزارعين بهدف رفع الإنتاجية.
------------------