ورشة عمل في كل من عزلتي الشرم العالي والشرم السافل وربيعة بني بحر بمديرية عتمة

  • نشر بتاريخ:23-02-2021
  • قراءات: 539

اقيم مكتب الزراعة والري بمديرية عتمة بمحافظة ذمار ورشة عمل في كل من عزلتي الشرم العالي والشرم السافل وربيعة بني بحر حول معرفة آلية عمل لممثلي القرى لاكسابهم المهام والانشطة وزيادةالدخل لتحقيق الاكتفاءالذاتي

 وقال ممثل اللجنة الزراعية
 المهندس/ عزيز إسماعيل صلاح ان عدد الحاضرين 22 متدرب
وذلك لاكسابهم المهام والانشطه الموكلة اليهم وكذلك الممارسات  الصحيحه في العمليات الزراعية المختلفه وأهمها انتخاب البذور واستخدام الذيل البلدي وطرق إعداده وعدم الحصاد قبل النضوج التام للمحصول وكذلك الحد من زراعة القات والزراعة البينية  وانشاء الحدائق المنزلية لزراعة البقوليات والخضار للاكتفاء المنزلي الذاتي من الحبوب والبقوليات والخضار وأهمية ترلية الثروه الحيوانية واحياء المبادرات المجتمعية لانشاء واستصلاح الغيول والمواجل والبرك

كما استعرض صلاح مخرجات الورشة الرئيسية للجبهة الزراعية ومنها جانب البناء المجتمعي وكيفية تفعيلة في زراعة المحاصيل للتخفيف من فاتورة الاستيراد ، وآلية استغلال الموارد المتاحة وبناء الكوارد الزراعية من ابناء العزل، و مسح وحصر الأراضي  الزراعية بالمديرية وكيفية استغلالها من خلال وحدة الحراثة المجتمعية مستعرضا ً آلية عمل الزراعة التعاقدية.
واشار المهندس صلاح إلى اهمية الاستفادة من مخرجات الأكل سواء من المنازل او من المطاعم واعادة تدويرها كأعلاف للثروة الحيوانية، بهدف تنمية الثروة الحيوانية والاستفاده من منتجاتها من الآلبان ومشتقاته..
وتحدث صلاح عن أهمية استغلال المياه الرمادية في زراعة اصناف مكونات المبيدات المحلية.
واكد ممثل اللجنة الزراعية على اهمية الزراعة المنزلية،والزراعة المدرسية وتوعية الطلاب بأهمية الزراعة عن طريق الاذاعات والانشطة المدرسية ، وضرورة استغلال الأراضي الزراعية في العزل والقرى  الى زراعة الثوم. والفواكه واشجار البن والليمون وغيرهامن الاشجار المثمرة
واهاب صلاح  بضرورة تفعيل  الزراعة بالمديرية وحصر جميع الكوادر الزراعية وتفعيلهم على مستوى العزل والقرى  للقيام بتقديم الخدمات الزارعين ومنها الرعاية الصحية للحيوانات وحماية النباتات من الامراض والآفات الزراعية

كما تم التطرق في الورشة الي جانب من توجيهات الشهيد القائد حسين بدرالدين الحوثي وتوجيهات القيادة الثورية والسياسية في جانب الاهتمام بالزراعة كونها العمود الفقري لبناء المجتمع، واهمية الشراكة بين الجانب الرسمي والمجتمعي في النهوض بالجبهة الزراعية.
هذا وقد رحب صلاح بالحاضرين  جميعا ًمؤكدآ  على ضرورة الاهتمام بالجبهة الزراعية والسعي لانجاح عمل اعضاء وممثلي القرى والعزل الزراعية بالمديرية.
ودعاء إلى ضرورة تنسيق مهام لجنة العزل والقرى   كقناة اتصال مع اللجنة الزراعية الرئيسية.

إلى ذلك تحدث الحاضرون عن اهمية زراعة الحبوب المحلية ونشر ثقافة الدقيق المركب وفائدته في التخفيف من فاتورة الاستيراد.
كما اكدوا على ضرورة انجاح اعمال الجبهة الزراعية كونها مسؤلية دينية اولا ً واجتماعية امام الله وامام المجتمع.
ويأتي عقد هذه الورشة تنفيذا ً لمخرجات الورشة العامة للجنة الزراعية التي عقدت في محافظة ذمار
------------------