محافظ محافظة صعدة الأخ محمد جابر عوض يدشن يوما حقليا

  • نشر بتاريخ:07-03-2021
  • قراءات: 564


في انجاز جديد للبحوث الزراعية  أصناف جديدة من القمح تذهل مزارعي محافظة صعدة
دشن محافظ محافظة صعدة الأخ محمد جابر عوض يوما حقليا نفذته المحطة الإقليمية للبحوث الزراعية بالمرتفعات الشمالية اليوم 7 مارس 2021  في محافظة صعدة لأصناف جديدة من القمح وذلك ضمن إطار نشاط بحثي موسع "لتقييم وتأكيد عدد من أصناف القمح الطري في بيئات مختلفة في الجوف وصعدة وعمران" بالتعاون مع المؤسسة العامة لتنمية وانتاج الحبوب.
حضر فعالية اليوم الحقلي المحافظ محمد جابر عوض وأمين عام المحافظة محمد العماد ومدير البحوث والتدريب بالمحافظة ووكيل المحافظة لشئون الخدمات، ورئيس الهيئة العامة للبحوث والارشاد الزراعي الدكتور عبدالله محمد العلفي، كما شارك في تنفيذ الفعالية مدير مكتب الزراعة والري المهندس زكريا المتوكل والذي اقيم اليوم الحقلي في مزرعة :المقاش" التابعة للمكتب وهو احد المواقع البارزة لتنفيذ النشاط بالمحافظة بالإضافة الى موقعين اخريين في دماج ووادي مذاب. وحضر الفعالية ممثلين عن بعض الجهات المعنية، كما وقد حضر جمع غفير من المزارعين في المنطقة.
وقد بدأت فعاليات اليوم الحقلي بكلمة ترحيبية القاها رئيس مجلس الإدارة للهيئة العامة للبحوث الزراعية الدكتور عبدالله محمد العلفي رحب فيها بالحاضرين جميعا، وأشار إلى الدور الحيوي والهام للبحوث الزراعية في التنمية الزراعية وما تقوم به من انشطة مهمة وفعالة تدفع بعجلة التنمية الزراعية إلى الأمام في اطار توجه القيادة السياسية نحو الإكتفاء الذاتي من الحبوب، داعيا الجهات المسئولة إلى تقديم الدعم للبحوث الزراعية لتقوم بدورها المهم المنوط بها على أكمل وجه.
كما تناول مسئول النشاط كبير الباحثين بالمحطة الدكتور عبدالواحد سيف بتقديم نبذة موجزة عن النشاط القائم لتقييم عدد 18 صنف من الأصناف المبشرة الناتجة عن برامج تحسين وراثي سابقة جرى تقييمها سابقا في المزرعة البحثية ومن ضمنها اصناف المقارنة هي "غنيمي" و"بحوث 13" وصنف "وادعي". ويتم حاليا تقييم هذه الأصناف وتأكيدها في عدة مناطق من محافظات الجوف وصعدة وعمران، وقد زرعت ايضا في ثلاثة مواعيد، وقد قام بدعوة المزارعين بإجراء التقييم للأصناف وانتخاب افضلها، وقام المزارعون بترتيب الأصناف بحسب الأفضلية حيث اجمع المزارعون على اختيار اربعة اصناف من الأصناف المبشرة والتي تفوقت بشكل واضح وجلي على اصناف المقارنة، وابدوا استحسانهم واعجابهم بهذه الأصناف وابدوا استعدادهم على زراعتها وتبنيها وطالبوا بإكثار بذورها ونشرها في المنطقة، واسترسل الدكتور عبدالواحد سيف في عرض الميزات النسبية للأصناف المبشرة من حيث الانتاجية والتبكير في النضج ومقاومتها للأصداء التي كانت ظاهرة بشكل واضح للغاية، واردف موضحا اهمية موعد الزراعة الذي انعكس على اداء الأصناف ومدى حدوث اصابات بالأصداء مقارنة بمواعيد الزراعة الأخرى.
كما أشار مدير مكتب الزراعة بالمحافظة المهندس زكريا المتوكل الى الدور الهام التي تقوم به البحوث الزراعية مبديا استعداده التام للتعاون مع البحوث الزراعية في انشطتها المستقبلية لما يه مصلحة الوطن ودفع عجلة التنمية الزراعية الى الأمام داعيا كافة الجهات والقطاعات الحكومية والمجتمعية في لتقديم كافة اشكال الدعم للبحوث الزراعية. وقد ابدى الحاضرون انبهارهم بهذه الأصناف واثنوا على الدور الحيوي والهام التي تقوم به البحوث الزراعية. كماحث مدير المحطة المهندس أحمد عبدالملك الجلال المزارعين على تبني هذه الأصناف والتعاون مع المحطة في مرحلة الإكثار والنشر داعيا الجهات المعنية على  التكاتف والتكامل في عملية نشر هذه الأصناف على نطاق واسع في محافظة صعدة شاكرا الحاضرين جميعا والجهات التي تعاونت معنا في تنفيذ النشاط كالمؤسسة العامة لتنمية وانتاج الحبوب ومكتب الزراعة والري بالمحافظة. وأشار المدير الفني بالمحطة إلى أن هذه الأصناف في المرحلة الأخيرة للتقييم تمهيدا لإطلاقها ويجري حاليا تنفيذ نشاط اكثار وتنقية لبذورها في المزرعة البحثية وسيستمر نشاط الإكثار والتنقية خلال الموسم الصيفي القادم في المزرعة البحثية وحقول المزارعين.
ثم تم الاطلاع من قبل الحضور على نشاط تقييم ونشر انواع من البقوليات (عدس وحلبه وبازلاء) واشار مسئول النشاط الدكتور ناجي زيد الى اهمية البقوليات في الدورة الزراعية واهميتها كقيمة غذائية وحث المزارعين على ادخال البقوليات في المنطقة كونها جديدة في المنطقة كما حثهم تبني هذه الأصناف.
وقد انتهت فعالية اليوم الحقلي بإشادة الحاضرين بدور البحوث الزراعية وباركوا هذا الانجاز المتميز.
------------------