قاع وادي ذمار يكافح التوسع العمراني بمبادرة مجتمعية

  • خاص سوق اليمن الزراعي البيطري
  • نشر بتاريخ:30-04-2021
  • قراءات: 457

اثمرت المبادرة المجتمعية والتي اطلقت قبل سنة في  قاع وادي ذمار بالجهة الغربية لمدينة ذمار
لمكافح ووقف التوسع العمراني في الاراضي الزراعية بالخير واثمرت بالعطاء.

«أعاننا الله ولله الحمد » بهذه العبارة المهندسين والمزارعين اليوم يستقبلون نتائج ، مشروعهم الذي اطلقوه   فالأشجار تنمو والفرحة تعلو بصوت ضحكاتهم البريئة الأرجاء وملامح مبادريها تحمد الله على نعمة العمل المجتمعي التعاوني..

 فبعد عام من العطاء والإيمان والرعاية  لشتلات الفواكه واللوزيات المتنوعة (2500 شتلة) أينعت ونمت تلك الشتلات  كحقل إرشادي نموذجي، و مابين  الجمعة 24/4/2020 والجمعة 30/4/2021 أثبتت تلك المبادرة المجتمعية أن المجتمع هو القوة الأساسية لمواجهة استمرار التوسع العمراني بالمنطقة .
و نفذ هذا الحقل قبل عام  بمشاركة مجتمعية من قبل اعضاء المجتمع الفاعلين والواعين وعدد من المهندسين الزراعيين الخريجين الذين بدون عمل ، و بالتنسيق مع مكتب الزراعة والري بمحافظة ذمار ...

من جهته مدير عام وقاية النبات المهندس هلال الجشاري خلال زيارته اليوم للمبادرة أشاد بهذه المبادرة مؤكدا أن مبادرات المجتمع قادرة على تحقيق الاكتفاء الذاتي والأمن الغذائي.

مؤكداً أن تزامن انطلاق تلك المبادرة  مع الموسم الزراعي الماضي للعام2020م حيث تم في حينها زراعة الفين وخمسمائة شتلة فواكه ولوزيات متنوعة بوادي ذمار ، وكانت حينها مساحة المشروع تصل إلى  5 هكتار ويستمر بالتوسع لتصل الى 10 عشرة هكتار ...

وكان الهدف المحرك لتلك المبادرة هو خلق فرص عمل جديدة و تشغيل المهندسين الزراعيبن الخريجين وتطوير قدراتهم العملية لإدارة المشاريع الزراعية وفي نفس الوقت تشجيع المزارعين للتوسع في زراعة اشجار الفاكهة بأنواعها واللوزيات...

وترافق مع المبادرة اجتماعات ولقاءات مع المزارعين لنشر الوعي لديهم وارشادهم حول خطورة التوسع  العمراني على الزراعة وتعريفهم بالطرق العلمية في زراعة الفواكه واهمية التوسع في زراعتها وطرق الري الحديثة وطرق مكافحة الآفات...

 ومثلت المبادرة المجتمعية المستهدفة لمناطق التوسع العمراني وعمل المعاهدات والاتفاقيات لمنع التوسع العمراني والذي أشرف عليها العام الماضي مكتب الزراعة والري في محافظة ذمار  بالتنسيق مع اللجنة الزراعية والسمكية العليا وبالاظافة الى تفعيل المشاتل القروية لتوفير الشتلات المختلفة لأنواع الفواكه والاشجار التي تجود زراعتها بالمنطقة وتشجيع المزارعين وارشادهم للتوسع في الزراعة الإنتاجية من الفاكهة .
------------------