سيول غير مسبوقة في وادي بنا بمديرية السدة وجرف سيارة ومحطة كهرباء ونجاة خمسة أشخاص

  • نشر بتاريخ:04-08-2021
  • قراءات: 528
نجا خمسة أشخاص من موت محقق أثناء جرف سيول الأمطار لسيارة بإحدى مناطق محافظة إب "وسط البلاد".وقال سكان محليون إن سيارة كانت تقل خمسة أشخاص جرفها سيل "المصوار" بمنطقة "التويتي" بمديرية السدة شرق محافظة إب.وأضاف السكان أن خمسة أشخاص كانوا على متن السيارة، نجوا مساء الإثنين، من موت مؤكد أثناء جرف السيول للسيارة التي تدمرت بشكل كلي، فيما سجلت إصابات مختلفة بين الناجين نتيجة الحادثة، وجرى نقلهم إلى أحد المستشفيات لتلقي العلاج.وأفاد الأهالي أن مالك السيارة يدعى "محمد عبدالله صالح" وكان برفقة شخص يدعى "يحيى علي مسعد العولقي" وكانوا برفقة أسرتهم أثناء جرف السيارة بسيل "المصوار" التويتي بمديرية السدة.وبحسب الأهالي فإن مدينة السَدّة شرق محافظة إب شهدت أقوى سيل بوادي بنا، أدى لجرف محطة كهرباء تجارية وسيارة.وشهدت مديريات السدة والنادرة والشعر شرق محافظة إب، خلال الساعات الماضية، أمطار غزيرة جداً، وسجلت خسائر مادية وجرف لعدد من الأراضي الزراعية وبعض الطرقات.وتتواصل الأمطار الغزيرة اليوم الثلاثاء، فيما لاتزال السيول مستمرة في مناطق وادي بنا بمديرية السدة ومديرية النادرة والتي تدفقت من الجبال في مناطق الشعر والسدة والنادرة، وسط دعوات متواصلة لأخذ الحيطة والحذر خلال الساعات القادمة.وخلال الأسابيع والأيام الماضية شهدت مختلف مديريات محافظة إب، أمطار غزيرة تسببت بسقوط ضحايا بعضهم سحبتهم سيول الأمطار وآخرين قضوا بصواعق رعدية.
------------------