بيان هام صادر عن الهيئة العامة للمصائد السمكية في البحر الأحمر بتاريخ 24 أغسطس 2021م

  • متابعات سوق اليمن الزراعي البيطري
  • نشر بتاريخ:26-08-2021
  • قراءات: 625




تدين الهيئة العامة للمصائد السمكية في البحر الأحمر استمرار أعمال القرصنة والاعتداءات  التي تمارسها القوات الإريترية بحق الصيادين التقليديين اليمنيين اذ قامت قوارب البحرية الأريترية في يوم الأثنين الموافق23 /08 / 2021م بأعتراض ثلاثة قوارب صيد على متنها أكثر من 20 صيادا أثناء مزاولتهم الصيد على بعد 4 أميال بحرية من جزيرة حُنيش جنوبي البحر الأحمر، واقتادتهم مع قواربهم نحو الساحل الإريتري، وتأتي عملية الإحتجاز الجديدة بعد نحو أسبوع من مقتل صياد وجرح أثنين آخرين في إعتداء مماثل للبحرية الإريترية على قاربهم قرب جزيرة حُنيش.

كما تدين وتستنكر الهيئة العامة للمصائد السمكية في البحر الاحمر الانتهاكات المستمرة بحق صيادي المحافظات الجنوبية الخاضعة لسلطات الاحتلال والتي كان اخرها فجر يوم الخميس المنصرم الموافق 19 / 8 / 2021م في محافظة عدن الساحلية اذ قام افراد من مليشيا اللواء الأول حماية رئاسية التابعين للرئيس المخلوع هادي المتواجدين في قصر المعاشيق بأطلاق نار كثيف على مجموعة من الصيادين التابعين لجمعية صيادي خليج صيرة السمكية اثناء مزاولتهم مهنتهم بساحل المعاشيق اصيب على أثرها الصياد أصيل أنيس المقطري في كتفة الأيمن مسببة له أثار بالغة لينقل على أثرها ألى مستشفى أطباء بلاحدود، كما قامو بمصادرة كميات أنتاجهم من الأسماك بما فيها أسماك الصياد فيزان منذوق ونقلها بسيارات خاصة باللواء ألى مكان أخر لبيعها.

وتؤكد الهيئة العامة للمصائد السمكية في البحر الأحمر ان أصرار القوات الأريترية ومليشيات الأحتلال المتواجدة بالمحافظات الجنوبية على ممارساتهم الإجرامية بحق الصيادين اليمنيين وأرهابهم ومنعهم من ممارسة مهنتهم بأستخدامهم أساليب الأعتداء والتنكيل والتجويع والحصار يعد انتهاكا سافرا لكل الأعراف والقوانين الدولية.

وتحمل الهيئة العامة للمصائد السمكية في البحر الأحمر القوات الإريترية ومليشيا الأحتلال كامل النتائج المترتبة على استمرارهم في هذه الانتهاكات بحق الصيادين، وما تتسبب فيه من حرمان لعشرات الآلاف من الصيادين وعائلاتهم من مصدر دخلهم الوحيد وما يترتب على ذلك من كارثة إنسانية لا يحمد عقباها مؤكدة ان هذة الجرائم لن تسقط بالتقادم.

وتستنكر الهيئة العامة للمصائد السمكية في البحر الأحمر  الصمت المخزي المهين للأمم المتحدة ومنظماتها الدولية اللأنسانية إزاء ما تمارسه هذه الدولة ومليشيات الأحتلال من جرائم إبادة بحق الصيادين اليمنيين دون اي جهود منها لوقفها والحد منها.

وتطالب الهيئة العامة للمصائد السمكية في البحر الأحمر المجتمع الدولي ومجلس الأمن والمنظمات الدولية بالتحرك الجاد العاجل لوقف كافة أعمال القرصنة الأجرامية التي تمارسها قوات البحرية الإريترية ومليشيات الاحتلال المتواجدة في المحافظات الجنوبية ضد الصيادين اليمنيين العزل وحماية المدنيين الأبرياء.
------------------