الزراعية في اليمن القديم

  • متابعأت سوق اليمن الزراعي البيطري
  • نشر بتاريخ:24-10-2021
  • قراءات: 943


الأستاذ محمد صالح الحيلة

قسم اليمنيون القدماء السنة الى اثنى عشر شهرا بالتقويم الحميري وهذا التقويم مرتبط بالاعمال الزراعيةالشهر الأول ذو الصراب او الصراب الاول ويقابل اكتوبر والذي يتم فيه حصاد المحاصيل الزراعية(الحبوب)، ويعده أول شهور السنة الزراعية وفيه يتم حصاد البلسن(العدس) والعتر(البازلا)، والحلبة، والشعير، والبر، والذرة الصغيرة وفيه تتساقط أوراق الشجر، ويتم قطع الرمان في صنعاء والتهائم والشهر الثاني هو: ذو المهلة ويقابل نوفمبر وشهر ذوالمهلـة هو ذو الصراب الثاني، وقد سمي بهذا الاسم لأن المزارعين يطلبون مهلة لقضاء دينهم عند انتهاء الحصاد.
وفيه يتم بذر البر والعلس وتحصد الذرة الكبيرة، ويقوم أهل تهامة ببذر القطـن والدخن والذرة وفيه أيضاً تنتهي أيام الرمان في التهائم أما الشهر الثالث هو: ذو الآل ويقابل ديسمبر وفيه جني القطن في أبين، وزراعة القياض في المدرجات الجبلية مثل: البقوليات، والبطاط. و يظهـر أول طلع النخيل و الشهر الرابع:هو أول السنة الزراعية أن "الدثأ" يقابل شهر ينايرالذي جعله من شهور الربيع كما ورد باسم آخر هو "ذو الدب" وكذلك ذكـره الهمداني بنفس الاسم ويزرع فيه البر العربي والشهر الخامس هو: ذو الحلة"، ويقابل فبراير، ورد ذكره في العديد من نقوش المسند وللتشابه بين حرف اللام والجيم في نقوش المسند أقره بعض الباحثين والدارسين "ذو حجتين"، وقارنوه ب" ذي الحجة" المعروف ومن النقوش المسندية التي ورد فيها شـهر ذو الحلة أي بتأريخ شهر ذو الحلة" ويسمى ذو الحلل و"ذو الدثي"، وفيـه تغرس الأشجار المثمرة: كالكروم (العنب)أما الشهر السادس فهو: "ذو معون" ويقابلة شهر مارس وفيه يتم حرث الأرض لبذر حبوب الذرة، والقثاء، والبطيخ في تهامة وفيه أيضـاً يكتسـي الشجر بالأوراق والشهر السابع هو: "ذو الثابه"، ويقابله شهر إبريل ويعد أول شهور السنة الزراعية وتسقط فيه الأمطار الغزيرة وفيه أول الزراعة في التهائم، حيث يبدأ زراعة الذرة الشهر الثامن هو " : ذو المبكر – ذو البكور مايو. وذُكـر أن اسم شهر "ذو المبكر" وحاليا يتم فيه حرث الأرض وبذرها وفـي البلاد الباردة يكون آخر مذرا الذرة ويبدأ فيه اشتداد الحرارة، وأول زراعة السمسم(الجلجلان) و آخر مذراء الذرة في الجبال والشهر التاسع:هو "ذو القياظ"، ويقابل يونيو وفي هذا الوقت تنضج جميع الفواكه.
وتعتمد هذه الغلة على سقوط أمطار الخريف وبالسقي، ويتم حصاد المحصول في أوائل فصل الصيف يونيو ويزرع فيـه الشـعير بأنواعـه والدخن.
أما الشهر العاشر فهو: "ذو مذرأن"، الذي يقابل يوليو وجاء ذكره في النقوش شهر مذرأ واُخذ اسمه من الذري وهو البذر وفيه يزرع البطيخ، والقثاء والعلس الأبيض وتنتهي فيه الأمطار الغزيرة.
والشهر الحادي عشر " ذو الخراف" أغسطس وتكون فيه الأمطار غزيرة ويطيب العنب في هذا الوقت، وفيه يكون أول مطر الخريف.
أما اخر شهر من شهور السنة الزراعية هو "ذو علان"، وذكر في النقوش المسندية، ويقابـل سبتمبر يبدأ فيه المطر الموسمي، كذلك يتم قطف العنب، وحصاد السمسم الجلجلان. وهو شهر الخير والعطاء بالنسبة للمزارعين ويسبق موسم الحصاد الكبير
المراجع : محمد بن علي الأكوع :قصيدة البحر النعامي في الأشهر الحميرية وما يوافقها من أغذية مطهر علي الارياني : نقوش مسندية وتعليقات طبعة 1990 م
------------------